fbpx

التربية في زمن الكورونا

Luster-AK Group For Company Services

التربية في زمن الكورونا

October 12, 2020 Uncategorized 0
كوفيد-19

فيروس الكورنا اجتاح العالم بأكمله  فجأة وقلبت جميع الموازين فى كل شئ تأثرنا جميعا به ، حتى التربية صدم أكثر الأباء بها

دعونا نتطرق حول موضوع التربية

أصبحت الشركات الأن تستغنى عن العديد من الموظفين وأغلقت شركات وشركات أخرى جعلت الموظفين يعملون من المنزل  ولا ننسى أيضا الحظر، فأصبح الكثير لديه المزيد من وقت الفراغ ، فالأباء بدأوا يركزون مع أبنائهم يشاهدون تفاصيل يومهم ، انصدم بعض الأباء من تصرفات أبنائهم واكتشفوا كما قال البعض على وسائل التواصل الاجتماعى ( أنا معرفتش أربى )

ما بين صراخ ومشاحنات الأخوة وردود غير مهذبة وتصرفات وسلوكيات خاطئة .

لذلك نود أن نشارك الأباء فى بعض النصائح الهامة التى تساعدهم على التربية الإيجابية لأبنائهم

ومن أهم تلك النصائح

الجو الأسرى الهادئ الدافئ

فتوفير الأجواء المليئة بالحب والود والهدوء يعزز من التوازن النفسى لأبنائنا

تحدثوا مع أبنائكم وخصصوا لهم وقتا يوميا لا يشارككم به أخدا ولا يشغلكم عنهم شئ

ألعبوا مع أبنائكم حتى وإن كبرتوا وهم كبروا فليس للعب والتسلية حد أعلى

انشروا روح الفكاهة والمزاح بينكم لتنعموا بالسعادة والمحبة

زرع الدين والأخلاق

الدين لا غنى عنه إطلاقا ولا يجب أن نغفل عن إتباع تعاليم ديننا فى تربية أبنائنا فالدين فيه خير التعاليم والتوجيهات فى كل نواحى الحياة.

علموا أبنائكم دينهم وعرفوهم الحلال من الحرام لكى يكون أمام أعينهم فى كل تصرف يتصرفونه ، فحتى وأن اخطأوا فالتربية السليمة والجذور القوية تحرك ضميرهم وترجعهم يوما عن الخطأ.

أيضا زرع الأخلاق والقيم والمبادئ تجعل نمو أبنائنا أسوياء

التواصل الفعال

لابد من إتقان التواصل فهو مهارة لا غنى عنها فى التعامل مع بعضنا البعض ، فلو لم يكن لدينا مهارة تواصل لكنا فى صراع ومشاحنات وبين مفهوم يقصد ومفهوم لا يقصد

التواصل يجعلنا نعرف أنماط ابنائنا ونوع شخصياتهم وبالتالى التعامل مع كل ابن على حسب شخصيته.

التواصل يجعلنا نحترم اختلاف وجهات النظر والأراء ، فبالتالى ينشئ أبنائنا على التفاهم والاحترام .

ثق بنفسك أولا

ليس بمقدورنا تنشئة أبنائنا على أن يثقوا بأنفسهم  ونحن لا نملك ثقة بأنفسنا ، علينا زيادة ثقتنا فبالثقة بالله والتوكل عليه وتحديد أهدافنا وكتابة إنجازاتنا نستطيع أن نثق بأنفسنا .

علم ابنك أن يختار ملابسه ، يختار لعبته ، علمه أن يختار لتبنى شخصيته ويعرف أنه من يقرر .

اجعل ابنك يتحدث أمامك عن نفسه أحلامه وطموحاته فمن الصغر نرسم لهم رؤية وهدف لحياتهم وبالتالى الفرحة والثقة تملئهم بالحديث عن أنفسهم.

مهارة حل المشكلات

أبنائنا منذ الصغر بحاجة إلى التعرف على كيفية النظر للمشكلات وحلها

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

error

Enjoy this blog? Please spread the word :)

error: Content is protected !!